شاهد فى دقيقة..النائب يعلم الغائب..كشف الغياب للنّشر والبصمة دليل الإثبات
شاهد فى دقيقة..النائب يعلم الغائب..كشف الغياب للنّشر والبصمة دليل الإثبات

حضور وغياب النواب أحد الهواجس التى أرقت الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، منذ دور الانعقاد الأول، مما جعله يطلب من أعضاء مجلسه مرارًا وتكرارًا، ضرورة الالتزام حتى يكتمل النصاب القانونى فى عدد كبير من الجلسات، من أجل التصويت على قوانين هامة، ويرصد "صحيفة الندي" مسيرة رجاءات وتهديدات رئيس المجلس للأعضاء حتى يلتزموا وصولا إلى قرار ربط المكافآت بالحضور، وتفعيل البصمة الإلكترونية فى اجتماعات اللجان. 

 

 

لم يتخذ رئيس البرلمان على عبد العال عدة قرارات تجاه بشأن حضور وغياب النواب إلا بعد مراحل عدة..

 

-17 يناير 2016.. بدأت بوادر ظاهرة غياب النواب فى ظل مناشدات الدكتور على عبد العال للأعضاء بعدم المغادرة

 

- التنبيهات بدأت فى شكل دعابة قالها عبد العال:"أرجو من الأعضاء البقاء.. أصل أنتم بتروحوا تتغدوا وتمشوا"

 

-فى 29 فبراير.. تطور الوضع لتصويت القاعة على اتخاذ قرار منع خروج النواب أثناء الجلسة 

 

- فى 6 مارس.. انفعل رئيس المجلس على النواب بسبب مشهد خلو القاعة قائلا "أعملكم حضور وغياب يعنى"

 

-تهديد آخر أطلقه رئيس البرلمان بإعلان أسماء الغائبين فى الصحافة لكشف الحقائق أمام الرأى العام

 

- فى 13 أبريل.. أعلن البرلمان عن تفعيل البصمة الإلكترونية وتطبيق لائحة العقوبات

 

- تعددت تهديدات رئيس البرلمان طوال الانعقاد الأول.. والوضع نفسه استمر فى الدور الثانى 

 

15 نوفمبر.. اضطر رئيس المجلس لإعلان ربط المكافآت بالحضور عبر خصم 50% من مكافأة النائب المتغيب لمرتين

 

17 ديسمبر.. رئيس البرلمان يخطر أعضاء المجلس بنشر أسماء المتغيبين بالإعلام

 

فى 10 يناير 2017.. إعلان تطبيق "البصمة الإلكترونية" فى اجتماعات اللجان، وعدم الاعتداد بالكشوف الورقية


المصدر : اليوم السابع