دولة حظرت تصدير الحمير وأخرى تستخدمه في صناعة "منشطات جنسية"
دولة حظرت تصدير الحمير وأخرى تستخدمه في صناعة "منشطات جنسية"

كتب- علاء المطيري:

أصبحت تجارة الحمير مربحة بصورة كبيرة بعدما زاد سعر تصديرها عالميًا إلى 3 أضعاف، وتسعى الصين لزيادة وارداتها من جلود الحمير بعد انخفاض أعداد الحمير لديها من 11 مليون حمار في تسعينيات القرن الماضي إلى 6 مليون في الوقت الحالي.

ووفقًا لتقرير نشرته صحيفة "الإندبندنت" البريطانية في سبتمبر الماضي، ينتج جلد الحمار المغلي مادة مطاطية تشبه الجيلاتين وتُعرف باسم "ejiao" التي تدخل في علاج العديد من المُنشطات والأدوية الصينية التي يعتقد أن لها دور في تحسين الدورة الدموية وعلاج الدوار والإرهاق وتستخدم كمنشطات جنسية.

وحظرت عدد من الدول الإفريقية تصدير الحمير العام الماضي وقال مسؤول في حكومة النيجر إن عدد الحمير التي خرجت منها عام 2016 وصل إلى 80 ألف حمار مقارنة بـ27 ألف حمار العام الماضي، محذرًا من فناء هذا النوع من الحيوانات، بينما أوقفت بوركينا فاسو تصدير جلود الحمير العام الماضي.

المصدر : مصراوى