نقص مياه الرى يهدد محصول الأرز بسوداية دمياط.. و"الرى": المزارعون السبب
نقص مياه الرى يهدد محصول الأرز بسوداية دمياط.. و"الرى": المزارعون السبب

إضافة تعليق

عبر مزارعو قرية السوداية التابعة للوحدة المحلية بالبساتين بمركز كفر البطيخ بمحافظة دمياط، عن استيائهم من نقص مياه الرى لرى أكثر من 400 فدان بمحصول الأرز، وناشد المزارعون المسئولون بتوفير المياه اللازمة لهم خوفا من موت المحصول وبوار الأرض.

اشتكى المزارعون من عدم وصول المياه لنهايات الترع بصفة مستمرة بسبب انسداد مواسير المصرف المغطى.

يقول ماجد أبو العز أحد المتضررين: محصول الأرز مات وإحنا لسه بنزرعه وعاوزين نعرف نحاسب مين. وطالب بتشكيل لجنة من وزارتى الرى والزراعة على وجه السرعة لمتابعة الحالة على أرض الواقع لتصل المياه للأرض العطشى وإنقاذ الأهالى من كارثة كبيرة.
ويوضح السيد عبد المجيد أحد المزارعين أن أرض القرية مستواها منخفض أقل من مستوى مياه النيل، بمترين كما أن الترعة الرئيسية المطلة على طريق السنانية فالطريق الطينى الوحيد المؤدى للقرية لا يمكن العبور عليه فى الشتاء مطلقا إلا على الألواح الخشبية، حيث تغمرها مياه الصرف بشكل دائم. مضيفا أن القرية تعتبر الأكثر فقراً وحرمانا من اقل الخدمات الأساسية على مستوى المحافظة. 

 من جانبها صرحت المهندسة صفاء الدسوقى وكيل وزارة الرى بدمياط إن مشكلة السوداية دائما فى تصريف مياه الصرف الزراعى ولكن لأول مرة نسمع عن نقص مياه الرى وبخاصة أن الأرض تقع على النيل مباشرة.

وأوضحت أن المشكلة ترجع إلى اصرار المزارعين على رى أراضيهم بنظام "الراحة أو الغمر" بمعنى فتح كل الفتحات التى تصل أراضيهم بقنوات الرى ويرفضون رى أراضيهم بالآلات وماكينات الرى من أجل توفير السولار وهو ما يتسبب فى زيـادة نسبة الفاقد من مياه الرى. وناشدت المزارعين بالالتزام بالمساحات المدرجة فى زراعة الأرز حتى لا يقعوا تحت طائلة القانون.

إضافة تعليق


المصدر : اليوم السابع