"العائدون من تنظيم الدولة".. نموذج محاكاة الاتحاد الأوربي بجامعة أسيوط
"العائدون من تنظيم الدولة".. نموذج محاكاة الاتحاد الأوربي بجامعة أسيوط

عقدت بجامعة أسيوط الجلسة الختامية للموسم الرابع لنموذج محاكاة الإتحاد الأوربي والذي تنظمه كلية التجارة بعنوان "العائدون من داعش ومفاوضات خروج بريطانيا"، وذلك تحت رعاية "الدكتور أحمد عبده جعيص، رئيس الجامعة والدكتور محمد عبداللطيف نائبه، لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة المشرف على قطاع التعليم والطلاب، وبحضور الدكتور عبدالسلام نوير، عميد كلية التجارة، والدكتور علاء عبدالحفيظ وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، والسفير رؤوف عدلي سعد، مساعد وزير الخارجية السابق، وأحمد المسلمانى مستشار رئيس الجمهورية السابق، إلى جانب لفيف من الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس من كلية التجارة وعدد كبير من الطلاب".

و تمثلت أجندة نموذج محاكاة الإتحاد الأوربي في موسمه الرابع مناقشة قضية "العائدون من داعش" كأحد أهم القضايا التي تشكل انذارًا حقيقيًا لسلم وأمن الإتحاد، كما تم عرض مواقف دول الاتحاد حول كيفية التعامل مع تلك القضية من حيث الدمج والإحتواء كالدنمارك والسويد، أو السجن وسحب الجنسية كألمانيا، بالإضافة إلى مناقشة إشكالية خروج بريطانيا من الإتحاد، إلى جانب التطرق إلى أهم الملفات العالقة اوضح الإتحاد الأوربي.

وصرح نوير:"أن هذا النموذج يعتبر امتدادًا لما حققته نماذج المحاكاة التي نظمتها الكلية خلال الأعوام السابقة والتي أوضحت ما يتمتع به طلاب الكلية من عناصر متميزة ثقافيًا ومعرفيًا وأكثر وعيًا لما يشهده العالم من تطورات وأحداث متلاحقة".

مشيرًا إلى أن نماذج المحاكاة تشغل مشروعات تدريبية للطلاب على مهارات البحث العلمى والعرض والمناقشة والقيادة وإكسابهم مهارات العمل الجماعى والتواصل مع الاخرين، كما تشارك تلك النماذج في تنمية مهارات التفاوض والإقناع وإدارة الأزمات لدى الطلاب وذلك من خلال تعريفهم بعملية صنع القرار فى الإتحاد الأوربي وبذلك يسهم فى مجتمع أكثر وعيًا بالعملية السياسية حول العالم.

ومن جانبه أثبت الدكتور علاء عبدالحفيظ، على دور الأنشطة الطلابية في تكامل شخصية الطلاب وتعليمهم مهارات العمل الجماعي والإلقاء، مشيراً إلى نموذج محاكاة الاتحاد الأوربي في موسمه الرابع يهدف إلى إعداد قيادات وكوادر شابة تعلي من قيمة الحوار ونبذ التطرف، وإعداد طالب لديه مهارات تساعده على بناء وطنه وتسهم في بناء شخصية قوية واعية ومثقفة لديها التمكن على تحمل المسئولية .

وأكد السفير رؤوف عدلي أن جامعة أسيوط، تشغل صورة عصرية مبشرة بما تضمه من طلاب قادرين على حمل راية المستقبل المشرق والنهوض بها قدماً نحو الأمام، مشيداً بالقضايا التى طرحها نموذج المحاكاة وبمدى رصانة الفكر والمهنية والتميز الأكاديمى الذى تمتع به الطلاب الممثلين لدول الإتحاد الأوربي، وفي هذا السياق أوضح أن الاتحاد الأوربي استراتيجية قائمة على الدعوة للسلام والتنمية واقامة علاقات سياسية واقتصادية متعمقة اوضح دول الشرق الاوسط.

وناقشوا طريقة لتصدير الغاز الطبيعى للإتحاد الأوربي وأثر ذلك فى تعميق المصالح المشتركة اوضح مصر والاتحاد الأوربي.

و أشاد الإعلامى أحمد المسلماني بالنموذج الذى قدمه طلاب جامعة أسيوط، كما أبدى إعجابه بمستوى المعلومات التى تضمنها النموذج والتى تعكس الجهد البحثي والتقني لطلاب جامعة أسيوط والذين أظهروا نموذج ناجح لدول الإتحاد الاوربى فى طريقة معالجتهم للقضايا المعاصرة، كما حث الطلاب إلى الاقتداء بنموذج الاتحاد الاوربى كأحد النماذج الناجحة، وحث الطلاب على التمسك بالأمل واستثمار الطاقات وشحذ الهمم لرفعة شأن الوطن.

المصدر : الوطن