أهالي جزيرة بلي ينتظرون جنازة السيد غنيم شهيد سيناء
أهالي جزيرة بلي ينتظرون جنازة السيد غنيم شهيد سيناء

تجمع أهالي قرية عرب السبعات بجزيرة بلي مركز بنها بمحافظة القليوبية، وسط حالة من الحزن لاستقبال جثمان الشهيد أمين الشرطة السيد مصطفى غنيم، 30 سنة، من إدارة الأمن العام بمديرية أمن شمال سيناء، ابن القرية الذي استشهد في عملية إرهابية استهدفت جنودًا على طريق "العريش – القنطرة" حيث من المقرر تشييع جنازة الفقيد إلى مثواه الأخير، اليوم الجمعة، فور وصول الجثمان.

علي الجانب الاخر نعى اللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية، واللواء إيهاب خيرت مدير أمن القليوبية شهيد الواجب، مؤكدين أن دماء الشهداء تروي تراب الوطن وتقدم المثل والنموذج في الانتماء والتضحية من أجل مقابلة الإرهاب.

كانت وزارة الداخلية، أصدرت بيانان رسميا باستشهاد أمين شرطة من إدارة الأمن العام بمديرية أمن شمال سيناء، وعريف شرطة ومجند، وآخر مدني، أصيب برصاص مسلحين تكفيريين نصبوا كمينا على طريق "العريش – القنطرة الدولي"، أمام ملّاحات سبيكة.

وتابع أنه استوقف المسلحون سيارتين كان يستقل إحداهما 3 أفراد شرطة، وهم أمين الشرطة السيد مصطفى غنيم، 30 سنة من محافظة القليوبية، وعريف شرطة، إبراهيم محمد حسن، 30 سنة، ومُجند الشرطة أحمد مسعد الألفي، 22 سنة، وقام المسلحون عقب التعرف على هويتهم بإطلاق الرصاص عليهم، وأردوهم قتلى.

كما قتل مدني آخر يُدعى نمر سليمان سويلم، 31 سنة، وأصيب شخص آخر، كان برفقته يُدعى بشير إسماعيل العربي، 50 سنة، بطلق ناري بالركبة اليُمنى، ونقلت جثث القتلى إلى مستشفى العريش، بينما لاذ المسلحون بالفرار.

 

المصدر : الوطن