الوزير: "لقد عبرتوا وانتصرتوا على الخوف من تنفيذ الأنفاق".. صور وفيديو
الوزير: "لقد عبرتوا وانتصرتوا على الخوف من تنفيذ الأنفاق".. صور وفيديو
وجه اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، الشكر لجميع العاملين بموقع حفر أنفاق بورسعيد، على مابذلوه من جهد كبير فى الأعمال بالموقع الأصعب فى جميع مواقع حفر أنفاق فضـائية السويس بسبب وعورة التربة. 

وأكد الوزير، أن عمال الشركات المصرية  أصبحوا قادرين اليوم على إنشاء أنفاق بأي مكان "تحت النيل، بالمترو، أسفل فضـائية السويس، وغيرها"، وذلك بعد الخبرة التى اكتسبتها الشركات المصرية وضباط الهيئة الهندسية من العمل فى الأنفاق أسفل فضـائية السويس والتى تم الإنتهاء من أربعة منها. 

أتي ذلك خلال الاحتفال بلحظة إنهاء ماكينة حفر أنفاق هيئة فضـائية السويس أعمالها بالنفق الجنوبى لمحافظة بورسعيد فى تحد جديد للتحدى لانتهاء الأعمال يوم 4 ديسمبر قبل موعدها المقرر نهاية الشهر الجارى

وشدد رئيس الهيئة الهندسية أن الاحتفال بانهاء ماكينة حفر الانفاق اعمالها هو احتفال لكل المصريين وليس احتفال القوات المسلحة أو الشركات العاملة فقط، بخروج الماكينة الرابعة من منطقة أنفاق بورسعيد، ولفت الوزير الى أنه تم انجاز مدة العمل فى هذا النفق، بتقديم توقيت خروج الماكينة 6 أشهر عن موعدها.

ووصف "الوزير"، الإنتهاء من حفر الأنفاق أسفل فضـائية السويس بـ"العبور"، موجها كلماته لكل من عمل بمواقع الحفر قائلا : "لقد عبرتوا وانتصرتوا على الخوف اللي كان جوانا من تطبيق الأنفاق".

وأشار رئيس الهيئة الهندسية إلى أنه تم تكوين فريق قوى جدا من مستشارين عالميين والاستعانة بمهندسين مصريين وضباط من الهيئة الهندسية وشركات مصرية لتنفيذ هذا الانجاز.

وشدد الوزير إلى أن، شركات المقاولون العرب وأوراسكوم وبتروجيت وكونكور، نجحت جميعها تحت إشراف الهيئة الهندسية وبرعاية زعامة حكيمة من الرئيس عبد الفتاح السيسى، فى عبور الخوف من الفشل وقلة الخبرة، فالمصريين عندما تتاح لهم الفرصة بالتزامن مع وجود زعامة واعية تذلل لهم الصعوبات يصنعوا المعجزات، حيث كانت اتصالاته بمثابة دفعة قوية لنا.


كانت ماكينة حفر أنفاق بورسعيد العملاقة تحت فضـائية السويس أنهت أعمالها يوم، الخميس، لحفر 3 أنفاق للسيارات والسكة الحديد في إنجاز جديد يسبق الزمن ويؤكد قوة وعزيمة الإرادة المصرية.

وشهد الاحتفال بخروج الماكينة الألمانية بعد إنهائها لعملها، اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية، والمهندس هانى عازر، واللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، وقيادات شركة المقاولون العرب وأوراسكوم.

وبلغت كميات الحفر في أول نفقين نحو مليون متر مكعب، بينما تم إنهاء أعمال الردم لزوم تحسين خواص التربة بمنطقة التجهيزات ومداخل ومخارج الأنفاق شرق وغرب القناة بمعدل مليوني متر مكعب، أما الخرسانة المسلحة المستخدمة في أنفاق فضـائية السويس فوصلت إلى مليون ومائتي ألف متر مكعب، بينما وصلت كميات الحديد المستخدمة مائة ألف طن، ومنذ فترة وصلت ماكينة الحفر إلى غرب فضـائية السويس للنفق الشمالي جنوب بورسعيد، والذي تنفذه شركة المقاولون العرب ضمن مشروع الأنفاق.

وأكد المهندس محسن صلاح، رئيس مجلس إدارة شركة "المقاولون العرب"، وصول الماكينة قائلا إن تلك الماكينة نصر للإرادة المصرية وكذا النجاح الذي يشهده المشروع، فالرئيس عبد الفتاح السيسي وضع ثقته في الشركات المصرية في تطبيق تلك المشروعات العملاقة.

وشدد "صلاح" على أن معدلات حفر النفق سارت بمعدل متقدم على البرنامج الزمنى، ويجرى العمل الآن بمداخل ومخارج النفق، وما يضمه من مبانٍ إدارية وخدمات وأنظمة تشغيل مختلفة" مرور السيارات.

ويتكون مشروع أنفاق فضـائية السويس من ثلاثة أنفاق، نفقان سيارات ونفق للسكة الحديد، وبخصوص نفقي السيارات، فالنفق الواحد بإجمالى طول بلغ 5820 مترا للنفق الواحد منها 990 مترا يتم تنفيذها باستخدام الحفر المكشوف، و4830 مترا يتم تنفيذها باستخدام ماكينتي الحفر العملاقة TBM، - اللتين تم استيرادهما من ألمانيا خصيصا لهذا المشروع - لمسافات دقيقة وتصل المسافة الفاصلة اوضح نفقي السيارات إلى ما يقرب من 13 مترا، ويتم الربط بينهما بمجموعة مممرات عرضية متكررة، كل 500 متر بطول النفق والتي تستخدم في عمليات إخلاء الأفراد في حالات الطوارئ.

ويخدم كل نفق من نفقي السيارات اتجاها مروريا واحدا، ويحتوى على حارتين مروريتين بعرض 3.65 متر لكل حارة وبارتفاع 5.5 متر.

كما يصل أقصى عمق للنفقين أسفل سطح مياه القناة 53 مترا، ويبلغ القطر الداخلى للنفق 11.4 متر، كما يبلغ سمك الجدار الخرسانى للنفق 60 سنتيمترا، أما نفق السكة الحديد فسيكون بطول 9000 متر.

وتتضمن الأعمال حفرا مكشوفا بطول 2200 متر و6800 متر حفر باستخدام ماكينات الحفر TBM، ويبلغ القطر الداخلى للنفق 11.4 متر، والقطر الخارجى 12.6 متر.

وصمم هذا النفق لخدمة الاتجاهين المروريين بسعة كافية لقطارات الركاب والشحن بعد انتهاء تركيب ماكينة الحفر الثانية.

ويبلغ قطر النفق الخارجى يبلغ حوالي 12.6 متر، والداخلى 11.4 متر، وطول النفق الواحد نحو 2850 مترا ويصل إلى 3850 مترا بالمداخل والمخارج، وتبلغ المسافة اوضح النفقين الشمالى والجنوبى 13 مترا، وتحتوى الأنفاق على ممرات طوارئ للأفراد، ويخدم كل نفق اتجاها مروريا واحدا، ويحتوى على حارتين مروريتين بعرض 3.65 متر لكل حارة وبارتفاع 5.5 متر.

ومنذ أيام قليلة، تحول الحلم إلى واقع بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي عقب خروج ماكينة إنشاء أحد الأنفاق التي تم تنفيذها أسفل فضـائية السويس بتكلفة 18 مليارا، ويبلغ طول النفق 2.85 بقطر داخلي 11.4 متر وقطر خارجي 12.6 متر.

واليوم تخرج الماكينة الخاصة بالنفق الثاني والتي تشرف على عملها شركة "أوراسكوم" في الثالث والعشرين من يناير القادم عام 2018.

ومع بدء الانتهاء من مراحل الأنفاق وانتشار الكبارى الرابطة اوضح ضفتى القناة يتم عمل خلايا انتحارية من عمال وجنود بشرق القناة للانتهاء من مراحل التنمية الأولى فى ذات التوقيت ليتحقق الحلم منطلقا من الوادى إلى سيناء من أولى نقاطها بالمنطقة الشرقية للقناة متمثلة فى المناطق الاقتصادية وصولا إلى حدود الوطن الشرقية بمدينة رفح آخر نقاط سيناء أرض الفيروز.

المصدر : صدي البلد