فرحة عارمة بقرية محـمـد صـلاح بعد تتويجه بجائزة أفضل نجم فى أفريقيا
فرحة عارمة بقرية محـمـد صـلاح بعد تتويجه بجائزة أفضل نجم فى أفريقيا

الأفراح العارمة تسود قرى مركز بسيون بعد إعلان فوز محمد صلاح بالكرة الذهبية والذى يعتبر إنجاز غير مسبوق استطاع من خلاله محمد صلاح أن يسطر اسمه بسجل الخالدين بمجال كرة القدم. 

 

استطاع (صلاح) أن يتفوق على اللاعب محمود الخطيب رئيس النادى الأهلى الحالة لتحقيق الفوز بالكرة الذهبية والوصول الى كأس العالم. 

 

أثبت عمدة قرية نجريج بإنتصـار محمد صلاح بالكرة الذهبية قد حقق لنفسه مجدا استطاع من خلاله أن يتفوق على كل السابقين فى مجال كرة القدم والذى يصعب تحقيقه فى الفترة القادمة.

 

وأكد فتحى الحشاش مدير إدارة الشباب والرياضة ببسيون بأن هذا اليوم يوم غير عادى ومحمد صلاح حاله فريدة من نوعها ويجسّد المعنى الحقيقى للإنسان المصرى الأصيل.

 

كما صرّح على الراعى وكيل وزارة الشباب والرياضة بالغربية أن وفوز محمد صلاح بالكرة الذهبية أتي نتاج جهد وعرق كبيرين وشباب الغربية وشباب .

 

وأعلن أننا قمنا بعمل شاشة عرض عملاقة بمركز شباب محمد صلاح لكى يحضر أكبر عدد ممكن.

 

وصرح ماهر شتيه عمدة نجريج فى اتصال هاتفى أنه لظروف أسرية خاصة منعته من الحضور لمشاركة أهل القرية الاحتفال بالنجم محمد صلاح وفوزه بالكرة الذهبية.

 

حيث أصبح الحلم حقيقه من خلال صانع البهجة لكل المصريين. 

 

 

حضر الحفل الطفل شريف ياسر محروس من شبرا الخيمة مع والده وهو شبيه للكابتن محمد صلاح والذى يتقمص كل حركاته، حتى طريقة كلامه.

المصدر : اليوم السابع