"خارجية مجلـس النـواب": اعتراف الرئيس الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل يهدد الأمن العربي
"خارجية مجلـس النـواب": اعتراف الرئيس الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل يهدد الأمن العربي
صرح طارق رضوان رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، ان ما صدر من تصريحات عن الرئيس الامريكي دونالد ترامب بشأن إرسال مقر السفارة الامريكية للقدس المحتلة اعترافًا رسميًا بالقدس عاصمة لإسرائيل، وما نجم عنه من تداعيات على المستويين العربي والعالمي، ولما شكله ذلك القرار من تحد سافر وتأجيج للموقف العربي والإسلامي دونما اكتراث أو أخذ في الاعتبار بما سيسفر عنه ذلك القرار من نتائج وخيمة تهدد الأمن العربي في منطقة الشرق الأوسط.

وأشاد رضوان فى بيان صحفى له، بما صدر عن القيادة السياسية المصرية من ضرورة الإلتزام بالقرارات الاممية والوضع القانوني للقدس وما هو مستقر بهذا الشأن من معاهدات ومواثيق دولية، وهو ما تؤكد عليه لجنة العلاقات الخارجية للبرلمان المصري استنكارا وشجبا لما صدر عن الإدارة الأمريكية ممثلة فيما صدر من تصريحات للرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإعتبارها خرقا لمواثيق دولية معتبرة قانونًا فضلًا عما تشكله من تحد سافر للمشاعر العربية والإسلامية تهدد السلام في المنطقة وهو ما يتعارض مع ما سبق ان تعهدت به الولايات المتحده في عهد سابق بضرورة الحفاظ على هدوء السلام والأمن في الشرق الأوسط.

المصدر : صدي البلد