وقفة لأهالي «طلمبات المكس» بالإسكندرية ضد نقلهم إلى مشروع إسكاني جديد
وقفة لأهالي «طلمبات المكس» بالإسكندرية ضد نقلهم إلى مشروع إسكاني جديد

كتب - أحمد الزغبي

نظم عدد من أهالي منطقة طلمبات المكس "خندق الصيادين" غربي الإسكندرية، وقفة احتجاجية اعتراضا على قرار إخلاء منازلهم دون معرفتهم بنود عقود الشقق التي سيتم نقلهم إليها، ودون إنشاء مخازن للصيادين لتخزين الغزل وأدوات الصيد، وهاجموا محافظ الإسكندرية وعضو مجلس النواب عن الدائرة متهمينهما بعدم الاهتمام بمطالبهم.

وصرح إسلام مرسي، أحد أهالي المنطقة، إنه لم يتم إدارج اسمه ضمن المستحقين لشقق وقام بتقديم تظلم ولم يبت فيه حتى الآن، مضيفا: "إحنا هنروح فين نترمي في الشارع؟".

ولفت محمد السيد، إلى أن حي العجمي أبلغهم أن توقيت الإخلاء لمن وقعت عليه القرعة وتجهيز منقولاتهم يوم السبت القادم وسوف يتم هدم الجانب الشرقي بمعدات الحي لمنطقة خندق المكس فور الإخلاء، متابعا: «حتى الآن لا توجد عقود ولا نعرف البنود المكتوبة بها العقود».

وأكدت شادية محمد، من أهالي المنطقة، أنها لن تخرج من منزلها قبل قبول التظلمات التي تقدمت بها إلى المسئولين، مهاجمة برلمانى مجلس النواب عن دائرة الدخيلة ومحافظ الإسكندرية، قائلة: «مش حاسين بينا».

ورفض أهالي المكس، قرار إخلاء منازلهم والانتقال إلى المساكن التي شيدتها وزارة الإسكان بالقرب من المنطقة، دون معرفة شروط العقد أو حتى الاطلاع عليه كما تم عدم تسجيل الكثير من أهالى منطقة الطلمبات ضمن القرعة التي تمت باستاد الإسكندرية.

وأنشأت الحكومة 8 عمارات سكنية لنقل وتسكين أهالي منطقة المكس غير الآمنة "فينيسيا الإسكندرية" بإجمالي مبلغ وقدره 22 مليون جنيه ضمن مشروع تطوير المناطق العشوائية.

ويحتوى المشروع الإسكاني على ٢١٥ وحدة سكنية وتبلغ مساحة الوحدة ٦٣ مترا.

المصدر : التحرير الإخبـاري