حقوق الانسان بالنواب تتفقد قسم أول وثان الفيوم ومحتجز : اقسم بالله مفيش ضرب
حقوق الانسان بالنواب تتفقد قسم أول وثان الفيوم ومحتجز : اقسم بالله مفيش ضرب

استمراراً لجولتها داخل محافظة الفيوم، قامت لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، بزيارة قسمى شرطة أول وثان الفيوم.

 

 وتفقد الوفد البرلماني أماكن الاحتجاز للرجال أو السيدات ، وأكد خلالها المحتجزون حسن المعاملة وأنهم يحصلون علي وجباتهم المخصصة لهم  وذلك تعقيبا علي سوال العضو علي علاء، لهم عما إذا كان هناك أي معامله غير لائقة سواء بالضرب آو التعذيب ليأتي رد احدهم : المعاملة جيدة .. وآخر : لا أقسم بالله مفيش تعذيب ولا ضرب والأكل هنا كويس.

 

كما تفقدت اللجنة، حجرة الانتظار والتي تحتوي 6 كراسي وحمام بَلَدي، وأوضح مأمور القسم  أن هذه الغرفة تستخدم في حالة العرض السريع علي النيابة حتي لا يتم وضعهم مع المحتجزين مع مراعاة أيضاً بعض الأمور الآخرى

 

وأكد اعضاء اللجنة أهمية أن يتفرغ ضابط حقوق الإنسان لأداء مهامه بتلقي شكاوي المواطنين حيث صرح رئيس اللجنة موجها حديثه لمأمور القسم : هنتابع دا ونسأل ماذا يحدث إذا قدم ضدك مواطن شكوي هل تتدخل، فأكد المأمور أنه لا يتدخل أبدا في ذلك ويتم رفع الشكوي مباشرة للعرض علي المديرية، وعلق مساعد مدير الامن بقوله : الامر صارم في هذه الأمور ولا تهاون.

 

وفي ختام الزيارة تخسر الوفد البرلماني، مكتب مسئول حقوق الإنسان داخل القسم،  النقيب مصطفي رمضان الذي أثبت للوفد البرلماني أن إي شكوي يتلقاها يتم اتخاذ الاجراءات اللازمة بصددها

المصدر : اليوم السابع