حى الجمرك بالإسكندرية ينظم ندوة لعلاج الإدمان و التحذير من مخاطر المخدرات
حى الجمرك بالإسكندرية ينظم ندوة لعلاج الإدمان و التحذير من مخاطر المخدرات

استضاف قصر ثقافة الأنفوشي بالإسكندرية ندوة بعنوان "المخدرات.. تدمر العقل والدين والأخلاق"، التى  نظمتها إدارة اللجان والمجالس بحي الجمرك  بالتنسيق مع إدارة التضامن الاجتماعي وإدارة الصحة وإدارة السكان والأزهر الشريف بالجمرك.

وصرح اللواء محمد عقل رئيس حي الجمرك إن آفة المخدرات باتت مصدر قلق للمجتمعات الإنسانية نظرًا لآثارها السلبية على الأفراد والمجتمع، وما تلحقه من أضرار بشرية ومادية ومن انذار لسلامة المجتمع وأمنه كونها من الظواهر التي تساعد على إرتكاب الجرائم، وتؤدي لتعطيل القوى الشابة لتكن عبئًا على المجتمع بدلًا من أن تكون قوة منتجة وفاعلة.

وأكد " عقل" فى كلمتة على  إن الادمان  مشكلة كبيرة يبتكر عنها الكثير من الأمراض المعدية التي تنتقل عن طريق الدم والتي قد تنتقل عن طريق تعاطي المخدرات، ودعا  الشباب في هذه الندوة  للاستفادة من  الحضور وعرض طرق علاجية جديدة مجانية لراغبي العلاج من الإدمان وأكد على السرية التامة لبيانات المريض، و مد العون  للمتعافين وللراغبين في التخلص من إدمانهم، وإعادة دمجهم في المجتمع.

 واختم كلمته بأن الأمل المنشود في مجتمع خال من المخدرات لن يتحقق بالجهود المنفردة مهما كانت فاعليتها،  مؤكدا على أن التكاتف لتحقيق الهدف مهم، وأنه لابد أن يكون الشباب في مقدمة المسيرة يخوضون معركة التنمية والبناء متسلحين بالعلم والحماس والنقاء.

وقد حضر الندوة الدكتور إبراهيم قناوي مدير نادي الدفاع الاجتماعي، و جمال حافظ مدير إدارة التضامن الاجتماعي بالجمرك، وفضيلة الشيخ مديح سميح، وقيادات حي الجمرك التنفيذية وإدارتي العلاقات العامة ومركز معلومات التنمية المحلية بالحي.

 

المصدر : اليوم السابع