«أصدقاء معهد الأورام بأسيوط»: نحتاج لدعم المجتمع للانتهاء من الانشاءات
«أصدقاء معهد الأورام بأسيوط»: نحتاج لدعم المجتمع للانتهاء من الانشاءات
أعلن الدكتور مصطفى الشرقاوي رئيس مجلس أمناء مؤسسة أصدقاء معهد جنوب للأورام بجامعة أسيوط، الإنتهاء من كافة الأعمال الإنشائية لمبنى "جهاز المعجل الخطى الثاني" بالمعهد في إطار السعى نحو سرعة تقديم خدمة العلاج الإشعاعي على أجدد النظم الطبية العالمية والتخفيف عن مرضى السرطان المترددين على المعهد من محافظات بصعيد مصر.

مضيفاَ أنه تم الانتهاء بالفعل من كافة الإنشاءات الخرسانية والأرضيات والحوائط وجاري العمل على إستكمال التجهيزات الداخلية والتشطيبات الخارجية للمبنى اللازمة للبدء فى تركيب جهاز المعجل الخطي الثاني وذلك عقب وصول المعجل الخطى الثاني بالفعل خلال الفترة الماضية .

وناشد الدكتور الشرقاوى كافة أطراف المجتمع المدني لدعم ومساندة المعهد بتوفير الدعم بالتبرع لتوفير وحدات الوقاية من الإشعاع اللازمة والتجهيزات الفنية من أعمال الكهربائية والكابلات الخاصة بالمبنى بقيمة تصل مليون جنيه مصري ، وذلك من أجل الإنتهاء من تطبيق مبنى جهاز المعجل الخطى الثاني فى أسرع وقت ممكن .

فيما أثبت ياسين ثابت أمين عام مؤسسة أصدقاء معهد جنوب مصر للأورام جامعة أسيوط وهى المؤسسة القائمة على إنشاء المبنى جهاز المعجل الخطي الثاني بالمعهد للحاجة الضرورية لسرعة توفير وتوريد البوابة الخاصة بمبنى جهاز المعجل الخطي اللازمة للوقاية من الإشعاع طبقا للمواصفات العالمية الأمر الذى يستلزم إستمرار تكاتف كافة الجهود المجتمعية الداعمة للمعهد والتى ساهمت فى إنجاز المبنى فى الشهور القليلة الماضية وفى وقت قياسي.

المصدر : صدي البلد