«التضامن»: التدخل السريع ينقذ ثلاث حالات من الشارع إلى دار «دار عقيلة السماع»
«التضامن»: التدخل السريع ينقذ ثلاث حالات من الشارع إلى دار «دار عقيلة السماع»

صرحت وزارة التضامن الاجتماعي إن فريق التدخل السريع المركزي بالوزارة قام بإنقاذ 3 حالات مشردين من الشارع ونقلهم إلى دار رعاية عقيلة السماع، وذلك بناء على ثلاثة اخطارات تلقاها الفريق.

 

وقالت الوزارة، في بيان مساء الجمعة، إن الاخطار الأول كان بشأن العثور على شخص في حالة غيبوبة لإنقاذ أمام مستشفى قليوب العام، ودون أوراق شخصية تثبت هويته، وقامت المستشفي بالتعامل معه طبيا، ولم يتذكر سوي اسمه «أيمن» ويعيش بمنطقة الدقي بالقاهرة، وتم نقله بمعرفة الفريق إلى دار «عقيلة السماع» للرعاية الاجتماعية بعد أن تلقى العلاج بالمستشفى واسترد وعيه.

 

ومن جهة أخرى، وبناء على البلاغ الوارد لفريق التدخل السريع بوجود رجلين بلا مأوى أحدهما ينام على الرصيف أمام دار الأوبرا المصرية والآخر بجانب محطة مترو وادي حوف؛ توجه الفريق إلى مكان تواجد الحالة الأولى أمام دار الأوبرا وتأكد من وجوده، وبمقابلته والحديث معه اكد بأن اسمه على حسن محمد حسن ويبلغ من العمر 37 عاما وأنه يعيش في الشارع منذ حوالي عامين؛ حيث ترك منزله بمنطقة الوراق بالجيزة بعد حدوث مشاكل أسرية مع شقيقه الأكبر.

 

وتمكن الفريق من اقناعه بالانتقال معهم إلى دار للرعاية الاجتماعية لتوفير الرعاية المناسبة له وتأهيله لإعادة دمجه بالمجتمع مرة أخرى، وتوجه الفريق إلى الحالة الأخرى بطريق الأوتوستراد بجانب محطة مترو وادي حوف؛ حيث تبين وجود رجل يعيش في عشة بسيطة ومتهالكة في أرض فضاء وبالحديث معه اكد بأن اسمه طارق عبدالقادر محمد حسين ويبلغ من العمر 45 عاما وأنه قضى معظم حياته بالشارع وليس لديه سوى تلك العشة البسيطة للإقامة بها مع عطف بعض الناس عليه بالطعام، وحينها أقنعه الفريق بالانتقال معهم إلى دار للرعاية الاجتماعية.

 

وقد تم بالفعل إرسال الحالتين إلى دار «عقيلة السماع» للرعاية الاجتماعية.

 

المصدر : الصباح