فيـديـو.. أسرة الشهيد "إسلام مشهور" تزور قبره: أبلغناه بالقصاص من قاتليه
فيـديـو.. أسرة الشهيد "إسلام مشهور" تزور قبره: أبلغناه بالقصاص من قاتليه

الثأر لشهداء الواحات، دفع أسرة الشهيد البطل النقيب إسلام مشهور بالتوجه إلى قبره على أطراف قرية منشية جنزور مركز طنطا بمحافظة الغربية لزيارته، وكأنهم قرروا الذهاب له لإبلاغه بأن حقه عاد إليه، إذ ظهر والده اللواء محمد حلمى مشهور بالقوات المسلحة شامخاً صلباً قوياً.

 

جلست أمه بجانب قبره تقرأ له القرآن وتتذكر ذكرياتها مع ابنها البطل، وأجمل المواقف التى حدثت بينهما، وأسراره التى حفظتها له ودموعها لا تجف كلما تذكرت أنها لن تراه مرة أخرى يدخل عليها البيت بعد عودته من عمله ليحكى لها ما يقوم به مع زملائه للدفاع عن أمن وسلامة والمصريين من أيدى المتطرفين والمجرمين الذين يسعون فى الأرض فسادا، ولكن عندما تتذكر أن روح ابنها الطاهرة صعدت إلى ربها مع الصديقين والشهداء يفرح قلبها ولكن لا تظهر فرحتها وهى تعلم أنه فى منزلة أعظم فى السماء.

تجلس الأم بجانب قبر البطل الذى وضعت حوله الزهور لتبلغ نجلها بملحمة أبطال القوات المسلحة الشرطة التى سطروها فى صحراء الواحات فى القصاص للشهداء من فئران العناصر الإرهابية الهاربة ليرقد الشهداء فى سلام بعد القصاص لهم، وتحرير البطل النقيب محمد الحايس من أيدى الإرهابيين بعد 14يوما من اختطافه لتؤكد القوات المسلحة والشرطة أنها لا تنسى أبناءها وتثأر لهم من القتلة.

اللواء محمد حلمى مشهور بالقوات المسلحة بالمعاش والد البطل إسلام مشهور وقف شامخا أمام قبر نجله رافعا رأسه مفتخرا بأنه والد الشهيد البطل خلال مداهمة معسكر للإرهابيين بصحراء الواحات.

يقول اللواء محمد حلمى مشهور والد الشهيد لـ"" أن اليوم ليس يوم عزاء ولكن يوم فرح ولم يكن لديه أدنى شك فى أبطال القوات المسلحة والشرطة والرئيس عبد الفتاح السيسي الذى يعرف التخطيط الملائم والوقت الملائم لاسترداد حق المصريين، مؤكدا أنه فخور بنجله الشهيد وزملائه الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم فداء لمصر.

وطالب الشعب بالالتفاف خلف الرئيس عبد الفتاح السيسي والجيش والشرطة لأن مصر فى معركة ضد الإرهاب، و قادرة على اقتلاع الإرهاب من جذوره وأن مصر مستهدفة، مؤكدا أن مصر لن تركع أبدا وستنهض قريبا وسنقضى على الإرهاب.

ووجه التحية للبطل النقيب محمد الحايس الذى صمد فى جلد متحملا المعاناة وضرب مثلا لرجال مصر الذين هم على أتم الاستعداد للتضحية بأرواحهم، مشيرا أنه عندما تقابل بوالد "الحايس" طمأنهم بأن الرئيس السيسي والجيش والشرطة قادرون على استعادة نجله والحفاظ على أبناء الشرطة والجيش والقصاص لهم.

وطالب والد الشهيد أسر الشهداء بالفخر بأبنائهم الذين ضحوا بأرواحهم فداء للوطن، مطالبا ضباط الجيش والشرطة بالصمود فى حربهم ضد الإرهاب.

​وأكد والده أنه حضر برفقته زوجته لزيارة قبر نجله ولإبلاغه بالقصاص له من القتلة بعد ملحمة القوات المسلحة​

أما العميد هشام مشهور عم الشهيد فقال أن" إسلام" كان زهرة العائلة ونموذج نفتخر به ونتمنى أن يصبح أبناء العائلة مثله فى شجاعته وبسالته وأخلاقه.

وأعلن ليست لدينا ذرة شك فى قدرة الرئيس عبد الفتاح السيسي والجيش والشرطة فى أخذ ثأر الشهداء واشتراك الجيش والشرطة فى ملاحقة الإرهابين وقتلهم، مؤكدا أن مصر قد الدنيا وستظل قد الدنيا.

وأكد عم الشهيد أننا نقف خلف القيادة السياسية والقيادات العسكرية فى الحرب على الإرهاب والتضحية بالشهداء، مؤكدا أنه يتمنى الشهادة وهو يدافع عن تراب مصر مع جنوده ضد الإرهاب.

وهنأ أسرة النقيب محمد الحايس بعودته سالما لأحضانهم، مؤكدا أنه كان على يقين بأنه سيعود سالما بفضل بسالة القوات المسلحة والشرطة، مؤكدا أن مصر كانت وستظل أعظم دولة فى العالم وسوف تطهر من الخونة بفدائية رجال الجيش والشرطة.​​

مدفن النقيب إسلام مشهور
مدفن النقيب إسلام مشهور

 

أسرة الشهيد تجلس بجانب قبره وتقرأ له القرآن
أسرة الشهيد تجلس بجانب قبره وتقرأ له القرآن

 

أسرة الشهيد تجلس بجانب قبره
أسرة الشهيد تجلس بجانب قبره

 

اللواء محمد مشهور والد الشهيد إسلام
اللواء محمد مشهور والد الشهيد إسلام

 

العميد هشام مشهور عم الشهيد إسلام مشهور
العميد هشام مشهور عم الشهيد إسلام مشهور

 

المصدر : اليوم السابع