منتدى حوار الثقافات يستضيف الْيَوْمُ أمين عام مركز الملك عبد الله للحوار
منتدى حوار الثقافات يستضيف الْيَوْمُ أمين عام مركز الملك عبد الله للحوار

ينظم منتدى حوار الثقافات بالهيئة القبطية الإنجيلية جلسة حوارية، تعقد ظهر اليوم، السبت، بمركز صموئيل حبيب بالنزهة الجديدة بالقاهرة، بمشاركة الدكتور فيصل بن عبد الرحمن بن معمر، الأمين العام لمركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار اوضح اتباع الأديان والثقافات، ومستشار الديوان الملكى السعودى، الدكتور القس أندريه زكى رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، مدير عام الهيئة القبطية الإنجيلية.

وتتناول دور القادة والمؤسسات الدينية فى ترسيخ ثقافة الحوار ودعم قضايا فهم الآخر، ويحضرها عدد من القيادات الدينية الإسلامية والمسيحية وقادة الفكر من المهتمين بنشر ثقافة الحوار والتعايش المشترك، ونخبة من قيادات المجتمع المدنى وأساتذة الجامعات وبعض أعضاء مجلس النواب ورجال الإعلام.

وصرح الدكتور القس أندريه زكى، إن العالم يتطلع حاليا لتعزيز أدوار التواصل والحوار اوضح الأفراد والمؤسسات المتنوعة، وبخاصة المهتمة بنشر ثقافة الحوار والتعددية والتعايش المشترك، إلى بناء جسور من التفاهم والتعاون وتعزيز دور القيادات الدينية وصانعى السياسات ودعم الجهود فى مجالات السلام والتعايش المشترك.

وأشار زكى إلى أن القيادات والمؤسسات الدينية، يمتلكون قوة هائلة للوصول إلى حلول حقيقية لاستدامة السلام والتسامح والاعتدال وتعزيز التعايش، مؤكدا على أهمية مساندة الجهود الفكرية والأمنية والعسكرية التى تعمل على مكافحة الإرهاب والتطرف.

جدير بالذكر أن مركز الملك عبد الله للحوار اوضح أتباع الديانات والثقافات يسعى حاليا لتأسيس تحالفات عالمية لمكافحة التطرف والإرهاب، نتج عنها تأسيس المركز العالمى لمكافحة التطرف ومركز الحرب الفكرية ودعم برامج الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب. وفى هذا السياق يخطط المركز لعقد مؤتمر رفيع المستوى فى العام القادم بهدف إطلاق أول شبكة لاتباع الأديان والثقافات فى العالم العربى لتعزيز الروابط الإنسانية المشتركة. كما يخطط ايضا لتكوين شبكة دولية تجمع الهيئات والجهات التى ترعى عرض ثقافة الحوار والتعايش المشترك اوضح الشعوب، بهدف تعزيز الروابط الإنسانية المشتركة، لتكون المنصة الحوارية الأولى من نوعها فى العالم العربى اوضح المسلمين والمسيحيين.

المصدر : اليوم السابع